بدر الدين في رده على اتهامات عزيز: لم تجد الاغلبية بدا من الاستنجاد بالعسكر في حملتها ضد المعارضة

0
251

 

 قال النائب البرلماني محمد المصطفى ولد بدر الدين إن الحلمة الدعائية التي قررت أحزاب الأغلبية القيام بها ، جاءت بعد تحليلها للوضع القائم في البلاد وتأكدها من أن قوى المعارضة أقنعت الرأي العام والشارع الموريتاني بموقفها حول غالبية القضايا الوطنية المعروضة .

وقال ولد بدر الدين في اتصال بصحيفة تقدمي الإلكترونية إن الأغلبية لم تجد بدا من الاستنجاد برأس السلطة الحاكمة  الجنرال ولد عبد العزيز وقائد أركانه الجنرال ولد غزواني وقواد أمنه ودركه وحرسه لتبدأ بها هذه الحلمة وكأنها في معركة عسكرية ضد المعارضة وفق تعبيره .

 وحول الاتهامات التي وجهها ولد عبد العزيز إلى المعارضة مساء اليوم بعرفات قال ولد بدر الدين إن المعارضة أثبتت فشل النظام من خلال النقاط الست التالية :

 1ـ في ما يتعلق بتصحيح الوضع الاقتصادي للبلاد أثبتت المعارضة إن حكومة ولد عبد العزيز حطمت الاقتصاد الوطني باعتراف من وزير الاقتصاد في حكومة ولد محمد الاغظف والذي اعترف أمام البرلمان بان الوضع الاقتصادي للبلاد سنة 2008 أي في عهد الرئيس السابق سيدي ولد الشيخ عبد الله أفضل بكثير من ماهو عليه سنة 2009 في عهد الانقلابيين.

2 ـ في ما يتعلق بمحاربة الفقر : قامت حكومة ولد عبد العزيز بتحويل الأموال المخصصة لمكافحة الفقر والتحسين من ظروف المواطنين الأشد فقرا إلى صندوق خاص لتمويل الحملة الانتخابية لرأس السلطة الحاكمة ولد عبد العزيز .

 3 ـ وفي ما يتعلق بمكافحة الفساد : قام نظام الانقلابيين منذ إستلائهم على السلطة بالقوة سنة 2008 بتبذير ثلاث ميزانيات في سنة واحدة هي ميزانية 2008 ـ 2009 ـ 2010 ، إضافة إلى اختفاء مبلغ 50 مليون دولار منحتها دولة عربية لقطاع الأمن في البلاد . أضف إلى ذلك رفضهم تطبيق قانون الكشف عن الممتلكات الذي أقرته حكومة ولد الشيخ عبد الله .

 4 ـ وفي ما يتعلق باستتباب الأمن : اتهم الانقلابيين ولد الشيخ عبد الله بالعجز التام عن تحقيق الأمن في البلاد ، غير أن ما حدث في عهدهم من التفريط في الأمن والذي تدل عليه الأحداث المتتالية من قتل وتفجير واختطاف لم يحدث قط في عهد أي نظام سبقهم .

5 ـ وحول الحوار الذي نص عليه أتفاق دكار : تنكر ولد عبد العزيز ونظامه لاتفاق دكار بعد توقيعهم عليه ، والذي نص على مواصلة المشاورات بعد الانتخابات الرئاسية .

6 ـ فيما يتعلق بمحاربة الإرهاب: قام نظام ولد عبد العزيز باستصدار قانون يقوض الدستور والقوانين والحريات العامة وحقوق الإنسان ويعطي الحق للنظام في قمع المعارضة، وهو القانون الذي رفضه المجلس الدستوري أعلى هيئة قضائية في البلاد.

 وتابع ولد بدر الدين قائلا إن اتهام ولد عبد العزيز للمعارضة بالمساس بالجيش ومحاباة الخارج هو إتهام لا أساس له ووجهه دون دليل ولابينة يقول نائب رئيس اتحاد قوى التقدم .

 

LEAVE A REPLY