بيان قمعا عنيفا و منتظما من طرف النظام القائم :

0
221

يواجه الحمالون في نواكشوط، منذ عدة أيام، قمعا عنيفا و منتظما من طرف النظام القائم، كرد على عريضة تقدموا بها أمام السلطات بمناسبة عيد العمال، مطالبين بزيادة المبلغ الزهيد(500 أوقية) الذي يتقاضونه مقابل مناولة الطن.
واليوم الخميس، تعرض هؤلاء العمال ذوو الوضعية الهشة مجددا للقمع الوحشي على يد قوات الشرطة، فسقط جرحى حالتهم خطيرة و واقتيد آخرون إلى الأسر ليلتحقوا بزملاء لهم يوجدون في السجن منذ 3 و 10 مايو، في تصعيد لا مبرر له لعنف الدولة ضد عمال يريد العيش الكريم من عرق جبينهم.
أمام هذه الوضعية التي تنم مجددا عن الطبيعة الاستبدادية و الدكتاتورية لنظام محمد ولد عبد العزيز، فإن العهد الوطني للديمقراطية و التنمية (عادل) :
1- يندد بقوة بقمع الحمالين و يتضامن مع نضالهم السلمي المشروع.
2- يدعو السلطات إلى الدخول عاجلا في حوار مع هذه الفئة المظلومة من شعبنا، للتوصل إلى حل ودي لمشكلتها.
نواكشوط 13 مايو 2010
اللجنة الإعلامية

LEAVE A REPLY