منسقية المعارضة الديمقراطية : بيان

0
319

بيان
شهدت نواكشوط اليوم الخميس، أحداثا خطيرة تمثلت في القمع الوحشي الذي ردت به، و للمرة الثالثة على التوالي، قوات الشرطة على التظاهرات السلمية التي ينظمها بعض حمالي العاصمة المطالبين بتحسين الأجر الذي يدفع لهم مقابل الطن الواحد.
وقد سقط جرحى و زج بالعديد من المتظاهرين في السجن في تصعيد يظهر بجلاء عجز النظام إدارة شؤون البلد بما يلزم من حكمة و تفهم لأوضاع السكان المزرية، حيث كان بالإمكان التعامل مع هذه المشكلة دون اللجوء إلى عنف الدولة و التنكيل بالمواطنين.
وأمام هذه الوضعية المنذرة بانفجار اجتماعي لا يمكن التنبؤ بعواقبه، فإن منسقية المعارضة الديمقراطية :

1- تندد بشدة بما تعرض له الحمالون من قمع شرس،

2- تعلن تضامنها مع النضال السلمي والمشروع لهذه الفئة و غيرها من الفئات الفقيرة في البلد و تلزم السلطات الأمنية بالإفراج عن المعتقلين،

3- تطالب النظام القائم بالكف عن مواجهة التظاهر السلمي بالعنف و الغطرسة و التصدي للأزمة المتفاقمة بطرق تجنب البلاد الانزلاق و الفوضى.
نواكشوط 13 مايو 2010
اللجنة الإعلامية

LEAVE A REPLY