Nouvel article

0
1447

مجلس الرؤساء يعلن عن موقف المعارضة من مشاركة الحكومة في تحضير خمسينية الاستقلال
اجتمع اليوم مجلس رؤساء منسقية المعارضة الديمقراطية برئاسة السيد بيجل ولد و هميد رئيس حزب الوئام، لتدارس عرض للمشاركة في التحضير لفعاليات الذكرى الخمسين للاستقلال الوطني كما تهيئ لها الحكومة. و نقل العرض إلى المنسقية مستشارون لولد عبد العزيز. و قد أجمع الرؤساء أن هذه الفعاليات، و رغم ما تكتسيه ذكرى الاستقلال من أهمية بالنسبة لكل الموريتانيين و للمعارضة على وجه الخصوص، لا يمكن فصلها عن باقي الشأن الوطني و لا التعامل معها بمعزل عما يطبع العلاقة بين المعارضة و النظام جراء رفض هذا الأخير لتطبيق بنود اتفاق داكار، الذي كان يرجى من ورائه تطبيع الجو الساسي في البلد. و بالتالي فإن موقف المعارضة من هذا الموضوع هو ربط التعامل فيه مع الحكومة بفتح الحوار السياسي الوطني الشامل عل أساس الاتفاق المذكور.

المنسقية لا تريد للشعب الموريتاني إلا الخير
تناقلت بعض وسائل الإعلام اليوم على لسان بعض أبواق النظام أن نتائج اجتماع الممولين في ابروكسل يعتبر « نجاحا للحكومة » و »فشلا للمعارضة ». و نذكر بهذا الشأن أن المعارضة لا تريد للشعب الموريتاني إلا الخير و أن موقف المنسقية من ذلك الاجتماع هو ما عبر عنه رئيسها الدوري، السيد بيجل ولد هميد في مؤتمر صحفي يوم 17 يونيو الجاري و يتلخص فيما يلي :
– لم ندع للاجتماع و بالتالي فلم نكن معنيين به.
– لم نقف و لن نقف أبدا في وجه أي تمويلات يمكن أن تنفع الشعب الموريتاني ، فمصلحة الشعب هي الدافع الأساسي لنضالنا السياسي.
– ليس الحصول على التعهد بالتمويلات هو كل شيء، فتعبئتها و تسييرها بشفافية و صرفها فيما ينفع المواطنين هي الأساس. و ما عودنا عليه هذا النظام من عدم قدرة على تعبئة التمويلات و فساد في صرفها و سوء تسيير يجعلنا قلقين جدا على ما سيلي
اجتماع المانحين الأخير.

اللجنة الإعلامية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here