بيــــــــــــان الأوضاع في ليبيا

0
317

نتابع بقلق بالغ ما يتعرض له حاليا الشعب الليبي الثائر- ضد الطغيان والظلم والحرمان- من قتل بشع وتنكيل شديد، على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي المتفرج على واحدة من أفظع جرائم الإبادة الجماعية في حق شعب أعزل، مارس حقه المشروع في التظاهر سلميا للمطالبة بتحسين أوضاعه الاقتصادية وبمنحه مزيدا من الحرية، فجوبه بإطلاق الرصاص الحي وقصف الصواريخ والطائرات الحربية.
إننا في اتحاد قوى التقدم أمام هذا الوضع الخطير الذي يتعرض له الأشقاء بليبيا لا نملك إلا أن:

• نشجب بشدة لجوء نظام العقيد القذافي لاستخدام القوة المفرطة لمواجهة المظاهرات الشعبية ذات الطابع السلمي، ونطالبه بالوقف الفوري لجميع أشكال العنف ضد شعبه؛

• نحمل المجتمع الدولي مسؤولية ما يواجهه هذا الشعب الأعزل من إبادة ونطالبه بالتدخل العاجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه؛

• نندد بقوة بما نشرته وسائل إعلام محلية نقلا عن أخرى ليبية عن اتصال ولد عبد العزيز هاتفيا بالعقيد القذافي للتضامن معه على ذبح الشعب الليبي؛

• نعلن دعمنا اللا مشروط ومساندتنا اللا محدودة للشعب الليبي الشقيق الذي يصنع تاريخه هذه اللحظة بعد عقود حكم العقيد.

انواكشوط، بتاريخ: 21- 02- 2011
الرئاسة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here