ان أحداث ساحة ابلوكات- 8 مارس

0
521

شهد الموقع المعروف بساحة ابلوكات يوم أمس مواجهات عنيفة بين الشباب الذي يتظاهر سلميا منذ عدة أسابيع للتعبير عن رأيه حول الوضع المزري الذي تعيشه البلاد و المطالبة بإصلاحات مشروعة يكفل الدستور حقه في التظاهر من أجلها من جهة و قوات الشرطة التي يسخرها النظام لقمع المواطنين و التنكيل بمن يجرؤ منهم على مخالفة الحاكم من جهة أخرى.
و أمام هذا الوضع البالغ الخطورة و القابل للخروج عن السيطرة في كل لحظة مما لا تحمد عقباه، فإن منسقية المعارضة الديمقراطية :

1- تدين بشدة القمع الوحشي الذي واجهت به قوات الشرطة التظاهرة السلمية لشباب 25 فبراير وتطالب بالإفراج الفوري عن من تم اعتقالهم و تحمل النظام المسؤولية كاملة عما قد ينجر عن استعمال العنف ضد المتظاهرين من مخاطر على استقرار و أمن البلاد؛

2- تجدد مساندتها لكل تظاهرة سلمية هدفها المطالبة بالحقوق المشروعة و دعمها لكل من يناضل سلميا من أجل موريتانيا ديمقراطية موحدة تسود ها العدالة و ينعم فيها كافة أفراد الشعب بالرخاء ؛

3- تحذر النظام من الرهان على استخدام القوة في مواجهة إرادة الشعب الجامحة في تغيير جذري للطرق التي تدار بها شؤون البلاد ؛

4- تذكر بأن حل الأزمة المتعددة الجوانب التي تتخبط فيها موريتانيا منذ انقلاب 6أغشت 2008 يكمن في الحوار الشامل بين كافة الفاعلين الوطنيين بما فيهم الشباب المتعطش للتغيير الإيجابي، و ليس في القمع و التمادي في مصادرة إرادة الشعب.

نواكشوط، 09 مارس 2011

اللجنة الإعلامية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here