بيان اتحاد قوى التقدم

0
480

أقدم الجيش المالي يوم 9/9/2012 وبدم بارد على قتل 16 من حركة الدعوة والتبليغ أغلبهم موريتانيون وذلك ببلدة اديابيلي المالية قرب الحدود الموريتانية المالية.

إن اتحاد قوى التقدم:

– يندد بشدة بهذا الفعل الاجرامي ويقدم تعازيه القلبية إلى كافة أسر الضحايا خاصة وإلى الشعب الموريتاني عامة معلنا تضامنه الكامل مع الأهالي في هذه المحنة الأليمة؛

– يطالب بتحقيق مستقل وجاد وسريع لإلقاء الضوء على طبيعة هذه الجريمة وتحديد مرتكبيها ومعاقبتهم على ما اقترفوه في حق هؤلاء الدعاة وما ارتكبوه في حق العلاقة التاريخية بين الشعبين الشقيقية؛

– يحذر جميع الأطراف من استغلال هذه الحادثة الأليمة لتوتير الوضع بين البلدين الجارين اللذين تربطهما مصالح قوية لا يجوز أن تعبث بها أيادي الصيادين في المياه العكرة بل تجب المحافظة عليها والنأي بها عن الأغراض الضيقة العابرة؛

– يطالب بالاتصال بأسر الضحايا والعناية اللازمة بهذه الأسر على جميع الأصعدة وفي كافة المجالات.

الرئاسة

10/09/2012